الأبحاث العلمية

اتجاهات الإداريين التربويين نحو تطوير المشاركة البيئية

تعد البيئة بالنسبة للإنسان الإطار الذي يعيش فيه والذي يحتوي على التربة, والماء, والهواء وما يتضمن كل عنصر من هذه العناصر الثلاثة من كائنات حية ومكونات غير حية، وما يسود هذا الإطار من مظاهر شتي من طقس، مناخ، رياح، أمطار، جاذبية مغناطيسية.. الخ (أحمدأبوزيد وشيرين دسوقي، 2008، ص 1-2).

وتقدم البيئة الاحتياجات الرئيسية اللازمة للحياة إلا أنها تتغير بأفعالنا. وأصبحت البيئة تبعا لذلك تتعرض للإنتهاك والاستنزاف بصفة مستمرة، ونتيجة لتفاقم تأثير الإنسان على بيئته حدثت مشكلات عديدة لبعضها آثار عالمية كالتلوث وتغير المناخ وارتفاع درجة حرارة الأرض مثلا، وبعضها يقتصر في تأثيره على أجزاء معينه من سطح الأرض مثل انحسار الغابات وزحف الصحاري وانقراض بعض الحيوانات البرية والبحرية (عبدالعزيزالمغيصب،2007، ص 196).

للاطلاع علي بحث اتجاهات الإداريين التربويين نحو تطوير المشاركة البيئية انقر هنا

مقالات ذات صلة

إغلاق